الصحة العالمية: سوق المأكولات البحرية بالصين له دور بتفشي كورونا

فيروس كورونا - الصين

أكد الخبير في قسم السلامة الغذائية والأمراض حيوانية المنشأ في منظمة الصحة العالمية، بيتر بن إمبارك، أنّ سوق المأكولات البحرية في مدينة ووهان الصينة، لعب دورا في تفشي وباء “كوفيد-19” الناجم عن فيروس كورونا.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي موجز،عقده “بن مبارك” الجمعة 8 مايو 2020، عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من العاصمة الفرنسية باريس.

ونفى “بن إمبارك” علمه بماهية الدور الذي لعبه سوق المأكولات البحرية في نشر الفيروس، واضعا احتمالا بإصابة شخص ما بالفيروس بالصدفة بمنطقة قريبة من السوق بمدينة ووهان.

وأشار أنّ القطط وحيوان “ابن عرس” يصاب بفيروس كورونا، مؤكد ضرورة إجراء المزيد من الأبحاث حول علاقة وباء “كوفيد-19” الذي أصاب الإنسان بالحيوانات.

وأكد أنّ مصدر وباء “كوفيد-19” هو الخفافيش، مشددا على ضرورة البحث في هذا الخصوص أيضا.
وأضاف: “ربما جاء الفيروس إلى السوق عن طريق الحيوانات، أو أنّ أشخاصا مصابين بالفيروس في مكان آخر قد زاروا السوق”.

وأوضح أنّ أسواق الحيوانات الحية مصدر رزق وغذاء لملايين الأشخاص حول العالم، داعيا المسؤولين لتحسين ظروف هذه الأسواق بدلاً من إغلاقها.

ويتهم الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الصين بأنها المسؤولة عن تحول الفيروس إلى جائحة عالمية.

وقال ترامب في مقابلة مع صحيفة “نيويورك تايمز” الأربعاء: “دعونا نواجه هذا الأمر، الصين لم تنتج كورونا عمداً، إلا أن هذا الفيروس خرج من هناك (مدينة ووهان الصينية) بطريقة ما”.
والجمعة الماضية، قال ترامب، إنه اطلع على أدلة تفيد بأن كورونا مصدره مختبر في مدينة ووهان.