أمريكا: الحوثيون أفشلوا عمليات إحلال السلام في اليمن

اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية، الجمعة 16 أكتوبر 2020، المليشيا الحوثية الموالية لإيران بالفشل في الوفاء بالتزاماتهم، وتنفيذ القرارات الأممية من أجل إحلال السلام في اليمن.

وقالت سفير أمريكا في الأمم المتحدة، كيلي كرافت، في كلمة لها لدى جلسة مجلس الأمن الدولي، وأعاد موقع الخارجية الأمريكية بنشر مقتطفات منها، إن الحل السياسي وحده هو الذي سيعيد الاستقرار والسلام والازدهار إلى اليمن، متهمة أن الحوثيين علموا جاهدًا بتوجيه من إيران لإفشال ذلك.

وأعربت عن أسفها بفشل الحوثيون في الوفاء بالتزاماتهم، نتيجة تحركاتهم العسكرية المدعومة من إيران، التي تواصل تصدير الأسلحة إليهم في انتهاك تام لحظر الأسلحة.

ودعت الولايات المتحدة أعضاء المجلس للانضمام إليها في دعوة إيران إلى وقف دعمها للحوثيين على الفور، مشيرةًا إلى إن تقديم إيران للمساعدات القاتلة والتدريب للحوثيين يضمن حربًا لا نهاية لها ويزيد من المأساة الإنسانية ويطيل من معاناة الملايين.

وجددت دعوتها إلى السماح لخبراء الأمم المتحدة بالوصول إلى ناقلة النفط “صافر” من أجل التقييم والإصلاح، فهي تشكل تهديدًا على البحر الأحمر وشعب اليمن، تشمل عواقبه أضرار بيئية واقتصادية وانخفاض حاد في واردات المواد الغذائية والمساعدات.